The Bride of Amman عروس عمّان

The Bride of Amman, a huge and controversial bestseller when first published in Arabic, takes a sharp-eyed look at the intersecting lives of four women and one gay man in Jordan’s historic capital, Amman-a city deeply imbued with its nation’s traditions and taboos. When Rana finds herself not only falling for a man of the wrong faith, but also getting into trouble with him, where can they go to escape? Can Hayat’s secret liaisons really suppress the memories of her abusive father? When Ali is pressured by society’s homophobia into a fake heterosexual marriage, how long can he maintain the illusion? And when spinsterhood and divorce spell social catastrophe, is living a lie truly the best option for Leila? What must she do to avoid reaching her ‘expiry date’ at the age thirty like her sister Salma, Jordan’s secret blogger and a self-confessed spinster with a plot up her sleeve to defy her city’s prejudices? These five young lives come together and come apart in ways that are distinctly modern yet as unique and timeless as Amman itself.

Interested in reading it? Order it from Amazon.

Screen-Shot-2015-07-02-at-12.02.01-PM

نسيج مضطربٌ يُحاكُ من شخصيَّات بعضُها غير متصالحٍ مع ذاته، وبعضها الآخر غير متصالح مع عائلته ومجتمعه. قد يظنُّ البعضُ أنَّ هذا النسجَ هو في خيال الكاتب؛ إذ إنَّ الوقائع لا ‘‘تنتمي’’ في معظمها إلى مجتمعنا ‘‘المحافظ’’. لكنَّ الحقيقةَ هي أنَّ معظمَ- إن لم يكُنْ كلُّ- ما وردَ هنا يحدُثُ على مسرح الواقع.

قد يفكِّرُ أحدُنا قائلًا إنَّ هذا يحدُثُ خلف الكواليس وليس على خشبة المسرح. لكنْ يبدو أنَّ ‘‘الجمهور’’ يجلسُ في الكواليس ظنًّا منه أنَّه يشاهدُ العرضَ الرئيسيّ، أمَّا العرضُ الرئيسيُّ فيحدُثُ في مكانٍ يظنُّ أغلبُ ‘‘الجمهور’’ أنَّه الكواليس.

ستقفُ حائرًا أمام شخصيَّات هذه الرواية. ستتعاطفُ مع بعضهم، وستشعرُ بالغضب على بعضهم الآخر. سترى أفرادًا ‘‘ينتمون’’ إلى عائلات متماسكة، بينما ‘‘ينتمي’’ أفرادٌ آخرون إلى عائلات متماسكة ‘‘ظاهريًّا’’.

قد تشعرُ بالهزيمة أمام واقع هذه الرواية الذي ترى أنَّه استفحلَ ولن يتغيِّر، لكنْ هناك دائمًا رجاء.

.يمكنك طلب النسخة العربية للرواية من خلال موقع جملون

غلاف عروس عمان

Advertisements